منتدى السادة الرفاعية فى فلسطين غزة

طريقنا دين بلا بدعة وعمل بلا رياء ونفس بلا شهوة وهمة بلا كسل وقلب عامر بمحبة الله
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 وصايا الغوث الاعظم سلطان العارفين الشيخ عبد القادر الجيلاني قدس الله سره العظيم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عريجا

avatar

عدد المساهمات : 175
تاريخ التسجيل : 19/07/2012

مُساهمةموضوع: وصايا الغوث الاعظم سلطان العارفين الشيخ عبد القادر الجيلاني قدس الله سره العظيم   الأحد يوليو 22, 2012 10:55 am

وصية الغوث الأعظم - سلطان الأولياء

وصية الغوث الاعظم سلطان الأولياء والعارفين الباز الأشهب

زبدة العارفين ومرشد الطالبين القطب الرباني والغوث الصمداني
سيدي محي الدين عبد القادر الجيلاني قدس سره العالي
أخي السالك:
هذه وصية سيدي الشيخ عبد القادر الجيلاني رضي الله عنه لكل المريدين والسالكين في طريق القوم وفي طريق التصوف وخاصة الفقراء القادرية وقد وجدت هذه الوصية في مخطوط نفيس ضمن فهارس المكتبة الظاهرية العامرة تحت رقم (1540) ويقع في ورقتين في كل ورقة صفحتان وفي كل صفحة (14) سطر وفي كل سطر نحو (9) كلمات وهي وصية عظيمة تعد بمثابة العقيدة والدستور والمنهج لكل سالك يف طريق القوم السادة الصوفية فينبغي أن تكون محفوظة لدى كل مريد قادري ومنسوخة في عقله ومخه ودماغه فهي كالمشعل يضيء لك الطريق في ظلمة الليل الحالك فاحفظها واعمل بها وهذه هي الوصيه
:
1.أوصيك بتقوى الله ، وحفظ طاعته ، ولزوم ظاهر الشرع ، وحفظ حدوده

2. وإن طريقتنا هذه مبنية على : سلامة الصدر، وسماحة النفس ، وبشاشة الوجه ، وبذل الندى ، وكف الأذى ، والصفح عن عثرات الإخوان

3. وأوصيك بالفقر وهو : حفظ حرمات المشايخ ، وحسن العشرة مع الإخوان ، والنصيحة للأصاغر ، والشفقة على الأكابر ، وترك الخصومة مع الناس ، وملازمة الإيثار ، ومجانبة الإدخار وترك الصحبة مع من ليس منهم ومن طبقتهم ، والمعاونة في أمر الدين والدنيا وحقيقة الفقر أن لا تفتقر إلى من هو مثلك وحقيقة الغنى أن تستغني عمن هو مثلك
4. وأن التصوف ما هو مأخوذ عن القيل والقال ، بل هو مأخوذ من ترك الدنيا وأهلها ، وقطع المألوفات و المستحبات ، ومخالفة النفس والهوى ، وترك الاختيارات والإرادات والشهوات ، ومقاسات الجوع والسهر ، وملازمة الخلوة والعزلة

5. وأوصيك إذا رأيت الفقير أن لا تبتدئه بالعلم بل ابتدئه بالحلم والرفق فإن العلم يوحشه والرفق يؤنسه

6. وأن التصوف مبني على ثمان خصال :
الخصلة الأولـــى : السخاء وهي لإبراهيم عليه السلام
الخصلة الثانيــــة : الرضا وهي لإسحاق عليه السلام
الخصلة الثالثــــة : الصـبر وهي لأيـــوب عليه السلام
الخصلة الرابعـــة : الإشارة وهي لزكـــريا عليه السلام
الخصلة الخامسـة : الغربة وهي ليحيــى عليه السلام
الخصلة السادسة : لبس الصوف وهي لآدم وموسى عليهما السلام
الخصلة السابعـة : السياحة وهي لعيسى عليه السلام
الخصلة الثامنــة : الفقر وهي لسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

7. وأوصيك أن لا تصحب الأغنياء إلا بالتعزز ، ولا الفقراء إلا بالتذلل . وعليك بالإخلاص وهو : نسيان رؤية الخلق ودوام رؤية الخالق ولا تتهم الله عز وجل في الأمور واسكن إليه في كل حال ولا تضيع حقوق أخيك اتكالاً لما بينك وبينه من المودة والصداقة فإن الله عز وجل فرض لكل مؤمن حقوقاً عليك فأقل الحال ها هنا الدعاء لهم وخدمة الفقراء لازمة على الطالب بالنفس والمال

8. والزم نفسك بثلاثة أشياء :
أولاً : بالتواضع لله سبحانه وتعالى
ثانياً : بحسن الأدب مع الخلق كلهم
ثالثاً : بسخاء النفس

9. وأمت نفسك حتى تحيا ، وإن أقرب الخلق إلى الله أوسعهم صدراً وأحسنهم خلقاً وإن أفضل الأعمال مخالفة النفس والهوى ودوام التوجه إلى الله سبحانه وتعالى والإعراض عما سواه
10- وحسبك في الدنيا شيئان : أولاً : صحبة فقير عارف ثانياً : خدمة ولي كامل
11- واعلم أن الفقير هو الذي لا يستفتي بشيء من دون الله تعالى وطريقه جد كله فلا يخالطه بشيء من الهزل
12- وجانب أهل البدع . فلا تنظر إليهم جملة وإن كنت قادرا عليهم فامنعهم عنها وازجرهم
13- وعليك بترك الاختيار وملازمة التسليم وتفويض الأمر إلى الله




والحمد لله رب العالمين
وصلى الله تعالى خير خلقه محمد وعلى آله وصحبه وسلم
والحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وصايا الغوث الاعظم سلطان العارفين الشيخ عبد القادر الجيلاني قدس الله سره العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى السادة الرفاعية فى فلسطين غزة :: الفئة الأولى :: منتدى الطريقة القادرية-
انتقل الى: